blog-detail
10 28

الطبيعي والطبيعي المزيّف

381 مشاهدة

الثوم والبصل والألوفيرا والبيض والكثير غيرها من المواد الطبيعية أثبتت فعاليّة ممتازة في معالجة كافة مشاكل الشعر بالإضافة إلى أنها تفوقت على المستحضرات الكيميائية من حيث ثبات الفعالية و عدم وجود آثار جانبية .....

مما دفع الكثير من الشركات التجارية لتسويق مستحضرات كيميائية معالجة للشعر تحت مسمى (طبيعيّة) حيث تحتوي هذه المستحضرات على العديد من المواد التي تسبب أذية كبيرة لفروة الرأس وخصوصاً بعد فترة ستة أشهر من استعمال المنتج مثل الكورتيزون والمينوكسيديل و العديد من المواد الكيميائية الأخرى التي تسبب تحسن آني وفوري لمشكلة تساقط الشعر ولكنها تسبب أذية وتراجع في الحالة بشكل كبير بعد الاستخدام بعدة شهور .....

لذلك يجب علينا الانتباه من المستحضرات التي نستعملها والتأكد من مصدرها وتراخيصها و نراقب ظهور آثار جانبية مضرة للشعر                

ودمتم مكتملي الجاذبيّة